مقدار زكاة الفطر بالكيلو

الزكاة في اللغة تعني النماء، والطهارة، والبركة، وزكاة الفطر هي الزكاة التي يجب إخراجها على المسلم قبل صلاة عيد الفطر بمقدارٍ محدد، فكم مقدار زكاة الفطر بالكيلو لهذا العام 1441 هجريًا؟ نوضح الإجابة في هذا المقال وفقًا لدار الإفتاء المصرية.

كم مقدار زكاة الفطر بالكيلو ؟

حدد الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية -بالتنسيق مع مجمع البحوث الإسلامية-
مقدار زكاة الفطر نقدًا لهذا العام 1441 هجريًا (15 جنيهًا) كحدٍّ أدنى عن كل فرد.
وأوضح مفتي الجمهورية أن تقدير قيمة زكاة الفطر لهذا العام؛ لتكون عند مستوى 15 جنيهًا،
جاء كحدٍّ أدنى عن كل فرد مع استحباب الزيادة لمن أراد، مشيرًا إلى أن دار الإفتاء المصرية
أخذت برأي الإمام أبي حنيفة في جواز إخراج زكاة الفطر بالقيمة نقودًا بدلًا من الحبوب؛
تيسيرًا على الفقراء في قضاء حاجاتهم ومطالبهم، والفتوى مستقرة على ذلك.
وأضاف مفتي الجمهورية أن مقدار زكاة الفطر بالكيلو تعادل اثنين كيلو ونصف الكيلو جرام (2.5 كيلوجرام) من القمح عن كل فرد؛ نظرًا لأنه غالب قوت أهل مصر.

أوضحت دار الإفتاء المصرية أن الأفضل إخراج زكاة الفطر مالًا؛ لأن ذلك هو الأنفع للفقير والأسد لحاجته وحاجة عياله، وهذا هو الأقرب إلى تحقيق مقصود الشرع الشريف.

حكم زكاة الفطر

شرط وجوب زكاة الفطر هو اليسار، أما الفقير المعسر الذي لم يفضُل عن قوته وقوت من في نفقته
ليلة العيد ويومه شيء فلا تجب عليه زكاة الفطر؛ لأنه غير قادر.
 زكاة الفطر فرض واجب على كل مسلم ومسلمة يملك قوت يومه دون استثناء.
ويجب على الزوج أن يخرجها عن جميع أسرته الزوجة والأبناء.
وقد شرع الله -تعالى- زكاة الفطر طُهْرَةً للصائم من اللغو والرفث، وإغناءً للمساكين عن السؤال في يوم العيد الذي يفرح المسلمون بقدومه؛ حيث قال رسول الله ﷺ: “أغْنُوهُمْ عَنْ طَوَافِ هَذَا الْيَوْمِ”.

بالفيديو: حكم زكاة الفطر

اعرف أيضًا: شروط زكاة الذهب ولمن تُدفع؟
مصارف زكاة الفطر

حدّد الله تعالى مصارف زكاة الفطر وكذلك باقي الأصناف الثمانية التي ذكرهم الله تعالى في آية مصارف الزكاة، قال تعالى: «إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ ۖ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ» [التوبة:60].

وقت وجوب زكاة الفطر

تجب زكاة الفطر بدخول فجر يوم العيد عند الحنفية.
بينما يرى الشافعية والحنابلة أنها تجب بغروب شمس آخر يوم من رمضان.
وأجاز المالكية والحنابلة إخراجها قبل وقتها بيوم أو يومين؛ فقد كان ابن عمر -رضي الله عنهما-
لا يرى بذلك بأسًا إذا جلس من يقبض زكاة الفطر، وقد ورد عن الحسن كما في “مصنف ابن أبى شيبة”
أنه كان لا يرى بأسًا أن يُعَجِّلَ الرجل صدقة الفطر قبل الفطر بيوم أو يومين.
ولا مانع شرعًا من تعجيل زكاة الفطر من أول دخول رمضان، كما هو الصحيح عند الشافعية؛
لأنها تجب بسببين: بصوم رمضان والفطر منه، فإذا وجد أحدهما جاز تقديمه على الآخر.

بالفيديو: ما هو وقت إخراج زكاة الفطر؟

إلى هنا نكون قد تعرفنا على مقدار زكاة الفطر رمضان 1441، وكذلك على من تجب زكاة الفطر، سائلين الله تعالى أن يتقبّل منكم صالح الأعمال، وكل عام وأنتم بخير.

مواضيع قد تعجبك

About the Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخفاء